أخبار عاجلة
loading...
الرئيسية / طب و صحة / من اجل المال الدكتور جليل عبد الواحد يقوم بعمليات جراحية فاشلة …..

من اجل المال الدكتور جليل عبد الواحد يقوم بعمليات جراحية فاشلة …..

loading...
 البروفيسور جليل عبد الواحد جراح           ليس كباقي الاطباء,من اجل المال مستعد للقيام بكل  العمليات التي لا يتقنها …..
ورد في احد المواقع شكاية :

قصدت مصحة الرباط الدولية بعدما أغراني اسمها الدولي الكبير،فلم أكن اعلم أنني ادخل مجزرة أدمية..و اخترت البروفيسور جليل عبد الواحد بعدما أغراني  اسمه العريض فلم اعلم إنني سأعطي جسدي لجراح لم يسبق له أن قام بعملية رتق فتق بسيط…دخلت قاعة العمليات و لم تكن لدي القدرة على قول :لا….تم غرزي بإبرة في يدي اليسرى نجم عنها نفخ  ..المختص بالتخديربغرس إبرة للتخدير الموضعي أسفل الظهر كبير على مستوى الوريد..و  شعرت طيلة المدة العملية الجراحية بالألم الشديد .لم اعرف سببه ربما كانت كمية التخدير الموضعي غيركافية..و عندما كنت أصرخ كان المختص في التخديرينهرني..كأنني في جلسة تعذ يب وحشي كنت لوحدي لأنني أتيت من مدينة اخرى..

عندما تم إنهاء العملية وجدت أنبوبا …استفسرت الجراح فقال لي

انه تم بتر قطعة من المثانة..فكانت الصدمة.لأنه لا علاقة للفتق بالمثانة…للتأكد من صحة ما قلناه أطالب بخبرة طبية..وحدها ستكشف عن حجم مضاعفات أخر

للعملية…و عند خروجي من مصحة الرباط امتنع المسمى جليل عد الواحد من أعطائي تقريرا كاملا عن العملية الجراحية..مكتفيا بمدي بشهادة طبية مدتها 28 يوما..

بعد مرور شهرين عن تاريخ العملية عاد الفتق الى حجمه السابق..خضعت لجراح أخر فتأكد ان العملية كانت خاطئة.و قمت بإجراء عملية جراحية أخرى على يد طبيب اخر.و ان البروفسيروجليل عبد الواحد رئيس مركز السرطان بالرباط لم يسبق له أن قام بعملية الفتق..فلم  أكن سوى محل تجربة طبية….

لو كنت اعرف أن الجراح جليل عبد الواحد بدافع مبلغا مالي بسيط و هو ثمن العملية..لأعطيته مبلغا مضاعفا عوض معاناتي معه في قسم الجراحة في عيادة أطلقت اسما كبيرا لا يليق بها..إن مبادرة وزارتكم على النظر في اغلاق 13 مصحة طبية بسبب رداءة خدماتها الطبية سابقة في تاريخ المصحات الطبية بالمغرب..استفسرت ادارة مصحة الرباط عن الجراح و كان الجواب أنني لم أحسن الاختيار فهو لم يسبق له أن قام بمثل هده العمليات.

شاهد أيضاً

احتج عشرات الأطباء، اليوم الاثنين، أمام مقر وزارة الصحة بالرباط، رفعوا خلالها شعارات تطالب بتحسين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *