loading...
أخبار عاجلة
الرئيسية / منوعات / يا لَعُمْري ..كيف خان العطر وردَه..!؟

يا لَعُمْري ..كيف خان العطر وردَه..!؟

سناء الحافي

تغريبة …

لا تَقلْ أنّي بِحبّي مُستبِدّة
والهوى قد فاتني ..و العشق ردّةْ

لا تقلْ لمْ يبقَ شيءٌ في فؤادي
خانني حدسي ..و لن تجدي المودة

كنت لي نصفًا و نصفي قد توارى
وأرى عمري ينادي كي أردّه..

لست أدري هل أمان الروح وِزْرٌ
أم هنا وِزر الأماني فاق حدّه

لست أدري أين ألقى دفء روحي
أم هنا ألقى الأماني مستردّة

لست أدري كيف صار الوصل بُعدا
كيف سال الدمع مذ لامست خدّه

عجباً للطين أما تاه كبرًا
هو مثل الحرف لو يزداد شدّة

أغزل الأشجان ثوبًا… من حدادي
بل به ما فاقَ عن قصدي وقصده

إنني والغيرة الصمّاء أحيا
بعدما أوصدت بابا كنت قيْدَه

حيرَةٌ تجتاحني في كل فجرٍ
فأراني اقلبُ الأشياء ضدّه

لست…. أنهاه ولكن لست أنسى
كان لي إثمًا وقد آثرت بُعده

غيرةٌ تغزو شبابي دون وعي
للذي وفى و ما صدقت وعده

لم يعد لي في بلاد العِشْقِ ذكرى
موطني كنتَ ..الذي أهْوَى و رغدَه

يا لَصَبْري ..إنّ بعد العسر يسرا
يا لَعُمْري ..كيف خان العطر وردَه..!؟

عن admin

شاهد أيضاً

المغاربة يردون على “تهديدات” الحكومة بمقاطعة مسيرة فلسطين

أخبارنا ا قاطع آلاف المغاربة مسيرة دعم فلسطين ورفض قرار نقل السفارة الامريكية إلى القدس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

loading...