أخبار عاجلة
الرئيسية / صحافة دولية / لجزائر: أعربت الجزائر، اليوم السبت، عن أسفها للضربات الغربية، بقيادة واشنطن، ضد مواقع للنظام السوري.

لجزائر: أعربت الجزائر، اليوم السبت، عن أسفها للضربات الغربية، بقيادة واشنطن، ضد مواقع للنظام السوري.

 

جاء ذلك على لسان رئيس الوزراء، أحمد أويحى، ردًا على سؤال بشأن موقف بلاده من التطورات في سوريا، خلال مؤتمر صحفي بالعاصمة.

وقال “أويحي” إنه كان يتوجب انتظار نتائج التحقيق في الهجوم الكيماوي، على مدينة دوما، الأسبوع الماضي.

وصرح أن هذه الضربات “ستزيد من تعقيد الوضع″، وإن ” الجزائر ثابتة على موقفها بخصوص الأزمة السورية، وهو أن الحل لن يكون إلا سياسيا”.

الخارجية تستنكر ” التصعيد العسكري”

من جهتها أعربت وزارة الخارجية الجزائرية، عن أسفها واستنكارها للتصعيد العسكري الذي عرفه الوضع في سورية، على خلفية الهجوم الثلاثي الذي شنته الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، فجر اليوم السبت على مواقع في هذا البلد.

وقال عبد العزيز بن علي شريف المتحدث باسم وزارة الخارجية في بيان مكتوب ” أي تصعيد عسكري مهما كان طبيعته لن يزيد الوضع إلا تعقيدا ويؤخر فرص تحقيق الحل السياسي والسلمي للمأساة التي يعرفها هذا البلد الشقيق (سورية)”.

وأضاف البيان ” الجزائر تدعو جميع الأطراف إلى ضبط النفس، وأنها مقتنعة بأنه لا بديل عن الحل السياسي المتفاوض عليه، الوحيد القادر على وضع حد لمعاناة الشعب السوري، والحفاظ على الوحدة الترابية وسيادة سورية”.

وأشار بن علي شريف، أنه إزاء هذه التطورات، فإن الجزائر تذكر بضرورة احترام قواعد القانون الدولي بما في ذلك القانون الدولي الإنساني من طرف الجميع وفي جميع الظروف.

loading...

عن admin

شاهد أيضاً

إسرائيل تدعم بشكل كامل قرار الرئيس دونالد ترامب التعبئة ضد استخدام وانتشار الأسلحة الكيميائية”

 أعرب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء السبت، عن “دعمه الكامل” للضربات الأمريكية والفرنسية والبريطانية على مواقع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *