loading...
أخبار عاجلة
الرئيسية / من قلب الملاعب / مونديال 2026 .. الثلاثي الأمريكي يهاجم المغرب

مونديال 2026 .. الثلاثي الأمريكي يهاجم المغرب

قال متحدث رسمي، باسم الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، إن “جميع الاتحادات الكروية في العالم، لها الحق بالمشاركة في عملية التصويت، لصالح البلد الذي سيستضيف نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2026”.

 

 

هذا التأكيد، جاء بعد يوم واحد من مطالبة لجنة ترشح الملف المغربي من أجل استضافة “مونديال 2026″، الاتحاد الدولي للعبة، بإبعاد 4 دول من مرحلة التصويت على البلد الذي سيستضيف المونديال، بسبب تبعيتها السياسية للولايات المتحدة الأمريكية.

 

 

وأكد المسؤول ذاته(لم تذكر اسمه)، في تصريح لوكالة “أسوشيتيد بريس”، أمس الجمعة، أنه “لجميع الاتحادات الأعضاء الحق في التصويت، خلال كونغرس الفيفا”، الذي سيعقد في 13 يونيو/حزيران المقبل، بروسيا.

 

 

رد الفيفا، يعني رفض الطلب المغربي، المتمثل في إبعاد بورتو ريكو، جمهورية غوام، الجزر العذراء، وجزر الساموا، والتي تملك اتحادات كروية مستقلة، لكنها تابعة سياسيًا للولايات المتحدة.

 

 

وفي السياق نفسه، وجه متحدث باسم الملف الثلاثي الأمريكي، انتقادات لاذعة للخطاب الذي رفعه المغرب، للفيفا، من أجل إبعاد هذه البلدان الأربعة عن التصويت.

 

وقال في حديث مع صحيفة الغارديان البريطانية، إن “الفيفا تتألف من الاتحاد الكروية وليس الحكومات، لذلك فإن لكل هؤلاء الأعضاء، حقوقًا متساوية”.

 

 

وأضاف المتحدث الذي لم تذكر الصحيفة اسمه، أن “لكل اتحاد الحق في التصويت، المسألة لا تتعلق بمن هو البلد الذي مازال تابعًا للسلطات الفرنسية أو الأمريكية أو التاج البريطاني، بل الأمر يتعلق بالاتحادات الكروية”.

 

 

يشار إلى أن المغرب ينافس الملف الثلاثي الأمريكي، المتكون من كل من الولايات المتحدة، كندا، والمكسيك.

 

وتراهن أمريكا على البنيات التحتية الرياضية والسياحية الكبيرة التي تتوفر عليها، فيما يعول المغرب، على الدعم الكبير الذي يحظى به من طرف عدد كبير من الدول الإفريقية والعربية، بالإضافة إلى بعض الدول الأوربية.

 

ويحتاج المغرب، لحصد 104 صوت من أصل 207، في المرحلة النهائية من أجل احتضان كأس العالم، للمرة الأولى في تاريخه، بعد 4 محاولات فاشلة.

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

أزمات الرجاء تهدد حلم استعادة لقب الدوري

يبدو أن حلم جماهير الرجاء البيضاوي، باستعادة لقب الدوري المغربي، بات مهددا بالتحول إلى كابوس، في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

loading...