loading...
أخبار عاجلة
الرئيسية / قرأنا لكم / مثير.. “أخبار نيني” تبرئ رئيس حركة التوحيد والإصلاح وتدين نفسها

مثير.. “أخبار نيني” تبرئ رئيس حركة التوحيد والإصلاح وتدين نفسها

 

عجزت جريدة رشيد نيني عن إثبات تهمة إصدار عبد الرحيم شيخي رئيس حركة التوحيد والإصلاح شيكات بدون رصيد، وعوض أن تعتذر للرجل ولقرائها، وتنتصر لقواعد مهنة المتاعب، سارعت إلى نشر وثائق لإثبات معطيات جانبية لم ينفها شيخي أصلا.
بعدما اتهمت “الأخبار” رئيس حركة التوحيد والإصلاح بإصدار شيكات بدون رصيد في مادتها التي نشرتها في عددها رقم 1754 الصادر يوم الجمعة 20 يوليوز 2018، على صدر صفحتها الأولى، بعنوان “رئيس التوحيد والإصلاح مهدد بالسجن بسبب شيكات بدون رصيد”، وتأكيد شيخي في بيان له بعد ذلك أنه “لم يسبق له طيلة حياته أن أصدر شيكا بدون رصيد، “سواء باسمه الشخصي أو باسم أية هيئة أو مؤسسة ترأسها أو كان عاملا أو عضوا فيها”، كان القراء ينتظرون أن تثبت “الأخبار” أن شيخي أصدر شيكا بدون رصيد في حالة واحدة وبذلك تكذبه وتؤكد أن ما كتبته ليس مجرد افتراءات وأكاذيب، أو تعتذر للرجل ولقرائها وينتهي الموضوع.

لكنها للأسف ضربت أخلاقيات وقواعد مهنة الصحافة عرض الحائط، وسارعت إلى نشر وثائق في عددها الصادر اليوم الاثنين، في مادة لها بعنوان “الأخبار تكشف علاقة الشيخي بشيكات مطبعة طوب بريس”، وذلك في محاولة لإثبات أن هناك علاقة بين “شيكات مطبعة طوب بريس” وشيخي، بشكل مضحك حتى الغثيان، لأن كل العقلاء يدركون أنه لا علاقة بين شخص وشيكات يوقعها شخص آخر، اللهم إذا اعتبرت جريدة نيني المغاربة غير عقلاء وتلك قصة أخرى.

اللافت في مادة “الأخبار”، أنها برأت شيخي من اتهاماتها له في مقالها السابق، فيما أثبتت على نفسها من جديد أنها غير مهنية في عملها، حيث توزع الاتهامات هكذا يمينا وشمالا وبدون أدلة أو حجج مقنعة، وللتغطية على عملها المشين هذا، تلتجئ إلى “الدخول والخروج فالهضرة”، ونشر معطيات عادية كأنها أدلة دامغة، لكنها نسيت أو تتناسى أن القارئ المغربي ذكي ولن تنطلي عنه هذه الحيل البليدة.
pjd.ma

عن صحافتنا

شاهد أيضاً

سرقة مبلغ 300 مليون سنتيم من أحد المنازل بمدينة تازة

حصلت “كود” على معطيات حصرية حول سرقة مبلغ 300 مليون سنتيم من أحد المنازل بمدينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

loading...