أطلق عدد من المواطنين بأكادير عريضة للتوقيعات احتجاجا على بناء مسجد جديد بحي أنزا العليا، تبلغ تكلفة تشييده 35800000 درهم.

وقال السكان إن المنطقة لا تحتاج إلى بناء مزيد من المساجد بهذا المبلغ الكبير، وفي المقابل اقترحوا بصرف هذه الميزانية لإعادة تأهيل عدد من المرافق بالحي المذكور.

وطالب الموقعون على العريضة، بإعادة تأهيل دور شباب ومستوصفين يفتقران للأدوية والمعدات الطبية، إضافة إلى بناء مكتبة ومنشأة رياضية، ومدرسة للأشخاص في وضعية إعاقة.

ويرى عدد من قاطني الحي، أن بناء المسجد ليس من أولوياتهم في الوقت الحالي، بل هناك العديد من المرافق المهمة التي يفتقدها حيهم.

وانقسمت ردود الأفعال على مواقع التواصل الاجتماعي بين مؤيد ومعارض لهذه الخطوة، حيث اعتبر البعض أن بناء المسجد سيتكلف به المحسنين وليس الدولة ولا داعي للمطالبة بإلغاء المشروع.

وفي المقابل استحسن عدد من النشطاء هذه العريضة، واعتبروا أن من يريد الخير سيجده أيضا في بناء مرافق ضرورية ومستشفيات لفائدة المواطنين والفقراء على وجه الخصوص.