loading...
أخبار عاجلة
الرئيسية / شاشة الشوارع / المغاربة لا زالوا يثقون في اعلانات ومسابقات اتصالات المغرب، ما يجعلها تتمادى في ضجكها على المغاربة وعلى مشتركيها بشكل مستمر.

المغاربة لا زالوا يثقون في اعلانات ومسابقات اتصالات المغرب، ما يجعلها تتمادى في ضجكها على المغاربة وعلى مشتركيها بشكل مستمر.

المسابقة الجديدة التي أخذت الشركة تشهرها بالقنوات التلفزية والاذاعية، والتي وعدت من خلالها المشاركين بالفوز بسيارة وشقة “الأحلام” على حد تعبيرهم.

المسابقة الجديدة، تأتي بعد فضيحة مسابقة “مباراة الكوديفوار والمغرب”، والتي تم الاعلان عنها بالموازاة مع المباراة الحاسمة التي جمعت بين المنتخب المغربي ونظيره الكوديفواري والتي وعدت المشاركين بالفوز بتذكرة سفر لمتابعة المباراة بملعب أبيدجان.

فضيحة المسابقة، انفجرت بعد كشف عدد من المشاركين بها، أن شركة أحيزون لم تعلن عن أسماء الفائزين الى يوم المباراة، وأخذت تذيع اعلان المسابقة الى ليلة فوز المنتخب.

الشركة تتعمد الاعلان عن مسابقات مماثلة بشكل مستمر، للربح من اتصالات ورسائل المشتركين، غير أن الرابحين غالبا ما يكونوا من أصحاب الشركات الكبرى وأصدقاء المنظمين.

وأضافت ذات المصادر، أن عددا كبيرا من المغاربة لا زالوا يثقون في اعلانات ومسابقات اتصالات المغرب، ما يجعلها تتمادى في ضجكها على المغاربة وعلى مشتركيها بشكل مستمر.

عن صحافتنا

شاهد أيضاً

فيديو…يحكي قصة سجنه بتهم النصب و الاحتيال…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

loading...